غلاف

كمال الجزولي غلاف

فِي جَدَلِ الدِّينِ والتَّديُّن (1 ـ 3)

(مُقَارَبَةُ بَعْضِ مَلامِح التَّوظيفِ السُّلطويِّ للإِسْلامِ فِي فِكْرِ التُّرَابِي)* (1) رغم اختلاف العلماء في مراكمة شتَّى النَّظريَّات المفسِّرة لظاهرة (الدَّولة) تاريخيَّاً، فإن أكثر ما اتَّفقوا عليه العناصر الثَّلاثة المكوِّنة لها: الشَّعب، والإقليم، والسُّلطة. أمَّا في ...

أكمل القراءة »
يحيى الشيخ

الثعلبُ

(1) بعد معجزته التاريخية، أصبح طبيبي الخاص “ج.ع” حجة من حجج العلم، و أمست عيادته مزاراً للعلماء وطالبي المعرفة، والباحثين عن جوهر الحقيقة وصيغة الانسان، والحالمين من أمثالي. كانت الحيلة والمكر حكمته في الحياة، يتشدق ...

أكمل القراءة »
1111

مع هاروكي موراكامي

هاروكي موراكامي روائي ياباني من مواليد 1949م، لاقت أعماله نجاحاً باهرًا حيث تصدرت قوائم أفضل الكتب مبيعًا، سواء على الصعيد المحلي أو العالمي، وتُرجمت إلى أكثر من 50 لغة. حصل موراكامي أيضًا على عدة جوائز ...

أكمل القراءة »
النشادر

المراحيق (شذرات مجمعة من كتابات مختلفة)

(1) ( خففني يارفيقي فأنا أثقل من أن أطلب مساعدتك) (2) لماذا يتوقف هذا العالم على معطياته/ من واجبنا أن ننجز ما نتخيله/ أن نكثر أصابع الخيال/ إنظر إلى هذه الرغبة وأجعلها حقيقية ولكن دون ...

أكمل القراءة »
مامون التلب

الآخر

وقع هذا الحادث اللطيف قبل أيام: التقيت الفتاة التي عشقتها في سنوات مراهقتي، كان عشقاً ميؤوساً منه ولا مستقبلَ له إطلاقاً، ولكن، كما هو عشق المراهقة، فهو مندفعٌ وله أسرار. لم نتحدث طوال فترة العشق ...

أكمل القراءة »
صبيحا

بنتُ القوارير

منذ  سنين  وأنا  أتوجعُ لم أرث شيئا عنْ أبي غيرَ قلب يخبئ كسوَةَ  الشوق الشوق  الذي يطوينا في أرض  يابسة حيثُ  لا ظل في أي مكان لا  جليس يضمُّ كسور الغائب أو نبيذ جديرٌ  بأضرحة  ...

أكمل القراءة »
بله

الكائنُ العفويُّ يُخيِّطُ قلبَ الوطن

(1) أُراكِمُ خيباتيَّ بعتبةِ البابِ بعضُها فوق بعضٍ كقِطعِ اللّيلِ. (2) من الجِهاتِ السِّتّ والزّمنِ يجتاحُكَ الحُبُّ، الكائنُ العفويُّ يا قلبي ليحوِلَكَ إلى إلهٍ أخرق. أمسُ رأتني الحبيبةُ غيماً أزهر المساءُ على أصابِعِها حِنّاءٍ وحُنُوٍّ ...

أكمل القراءة »
هدي

رفرفة أجنحة

أنا لستُ ما أبدو صورتي المحفورة بإزميل الشّمس في لمع البحيرات البعيدة فكرتي التّي انقدحت من رفرفة أجنحة الطيور الشاردة رؤاي التّي عَلَقْتُها بسنديانة صباي تلك التّي عتَّقْتُ فيها ثغاء حملان شغبي عدو الغزالات الرغيدة ...

أكمل القراءة »
خضر

حجارة

هذه المدينة.. تمنحك كل شيء دفعة واحدة.. ثم تستردُ كل شيءٍ بالأقساطِ المريحة.. ثم تفهم أن ذلك ممنهجاً.. وأنك ضمنَ خطة مدروسة بعناية كي تتحول إلى آلة..   ينبغي أن تكون حجارة أحياناً.. أو يداً ...

أكمل القراءة »
منى

لا ذكريات لي مع البحر

إِلَى مَنْ قَالَ لِي: أَنا كائِنُ الأوْهَامِ رُبَّما لكنَّنِي أَحنُّ إليْكِ هَكَذَا و أُحبُّكِ… يُوجعُني ألَّا ذكْريَاتٍ لِي معَ البَحْر أخَذَ النَّوارِسَ بَاكِراً لمْ أُعمِّدْ لِسَانِي بملْحِ جبينِهِ، لمْ أُسرِّحْ يَدِي في أمْوَاهِهِ لمْ أسْحبْ هبَّةً ...

أكمل القراءة »
77

أصابع مهجورة

  عازف البيانو اليهوديّ (*) يشبك أصابع متقرّحة حقّة المخلّل عيناه رأسه مخبأ سريّ للحملان النّياشين التي تزيّن معطفه الرماديّ الطويل غارة ليليّة عازف البيانو الذي لم يأكل سوى نُدَفِ الثّلج مرتجفا يرفع قبّعته للمسدّس ...

أكمل القراءة »
بنميلود غلاف

زكام

أتقلَّبُ فيكِ كَوَعْلٍ جريحٍ ساقطٍ من جُرفْ، أضاجعكِ كالبردِ القارسْ، كلّما كنتِ وحيدةً أكثرْ، وحزينة أكثرْ، ومبتردةً من الدّاخلْ، أكونُ أعمقَ في أعماقكِ، بارداً أكثر منكِ. كلّما دخلتِ أكثرَ في غطاء الصُّوف كَكُوز الذُّرة الشّقراءْ، ...

أكمل القراءة »
556

فسفوري*

إلى” سعيد الصالح*” نزولا عند رغبته في توثيق دمعتي ،  أهدي هذه القصة. غالبا ما كانت أمي تقتصد في ضوء الفانوس الذي كانت تعلقه وسط الخيمة البيضاء. غرفتنا الوحيدة التي نسكنها ونحلم فيها ونطير! يتدلى ...

أكمل القراءة »
حاتم الانصاري

لماذا.. وكيف.. ولماذا؟

  أنتَ لَسْتَ غيمةً مُــلوّنَة ولم تَكُنْ يَومًا كَذَلِك فلمَاذا تَنْقَشِعُ فَرَحًا كلّما اقتَرَبَتِ الشّمْسُ مِن فَرَاغِكَ المُلبّدِ بالحُرُوق؟ … بِالمَنَاكبِ تتزَاحمُ الفوَاصِلُ والنّقَاط أمَامَ فَمِكَ المُغلقِ وَبِالقُرُون تَتَنَاطحُ بُغَاثُ العوَاصِف دون أَدنَى مُراعاةٍ لِهَيْبَةِ ...

أكمل القراءة »
فتحي قمري غلاف

محض رتابة

في الخامسة بعد الثّمانين تخلع أضراس ليلها قبل أن يتمّ احتفاله تتعثّر كثيرا في أثوابها المثقلة بهموم حداد لازم قلبها و عينيها ونوافذ بيتها. تتحسّس أعضاءها ببطء الوقار و تعيد ترتيب أنفاسها حتّى يداهمها الإجهاد. ...

أكمل القراءة »
فخراني غلاف

اصبعها عصا سحريَّة

كل ما هنالك، أنها تريد أن تمنح العالمَ دهشةً وسعادة قَدْرَ ما تستطيع. وُلِدَتْ ولها إصبع من خشب هَشّ: أصغر أصابع يدها اليُمنى. لم تنزعج أمها عندما رأته، قبَّلَتْه، وفكّرَتْ أنه ربما يكون سببًا لسعادة ...

أكمل القراءة »
خشان غلاف

طيور ميتة  في  بريد حيدر صالح

إلى / صلاح  الحمداني (1) دمعة الله على أور وهي تمتص دم أبنائها ،  دم لمعابدها ، دم لشوارعها التي لا ترتوي ، كل هذا الفناء ، هذا الوقت ونحن نسيل  كالمصابيح ، كالشوارع الطويلة ...

أكمل القراءة »
عصام عيسى رجب غلاف

هَمْهَمات…

أنْهَار…. الدَّمعُ لا يُشبِهُ الأنْهارَ التي في طريقِها إلى الْبَحْر ……. في بالِهِ أنْهارٌ أُخرى تعرِفُ الْحُزْنَ كما راحةِ يَدِها ولكنَّها تعرِفُ أكثَر خِفَّةَ الْملَكُوت، تعرُجُ إليهِ غيمَةٌ صغيرة فيُهَمْهِمُ الشُّعراء: ومَنْ يُبَلِلُّ أوراقَنا هُنا ...

أكمل القراءة »
رفيقة المرواني

قلب أُبِيد في الطّريق العامّ

عند الاشَارة الحمراء انطَلقت رصَاصة من مجهُول في اتجاهِه. ظلّ هَادئًا مُنتظرًا جَرحه الأوّل، لَم ينزف أبدا،  كمَا لم ينتبه أحد من المارّة لدوي سقُوطه. ولَم يلحظ أحدٌ تلكَ اليَد التّي امتدت في الزّحام وحوّلت ...

أكمل القراءة »
يحيى

أحاولُ أن أكونَ أكثرَ تواضُعاً

لا أحزنُ… إذا ما مرَّ المستقبلُ تحتَ نافذَتي… ولم ألتفتْ؛ فلا موعدَ لي مع امرأةٍ. أحاولُ أن أكونَ أقلَّ حماساً للماضي، وأقلَّ اكتراثاً بالمستقبلِ. في مرسَمي، أستضيفُ أمواتاً أجهلُهُم، أحاولُ استمالتَهُم، أُلقي عليهِم محاضراتٍ في ...

أكمل القراءة »
محمد عيد ابراهيم غلاف

أغنية تتدلّى بقلبي

قصائد: جيمس جويس  لا يعرف الكثيرون شيئاً عن شِعر الروائيّ الايرلندي الأشهر جيمس جويس (1882 ـ 1941)، حيث لا تزال الاستبيانات تضع روايته “عوليس” على رأس قائمة الروايات الأفضل أو الأشهر أو الأكثر قراءة في ...

أكمل القراءة »
فاطمة

الأمْوَاتُ يعْشَقُونَ أَيْضاً

في الحرْب فقدتُ ذاكرتي و شَعري سَمَّوْني ”ناديه” ”ممرّضة“ ”الهلال الأحْمر“ راسلني جنود كُثْرٌ لكنني أَحْبَبتُ رجلاً وحيداً و أعزل أقْطفُ الأقمارَ من صوْتِه و أسْتحضُر طَيفَه لأنْجو بقلْبي من صوْت القنابل. ميِّتين، كُنّا نشْعرُ ...

أكمل القراءة »
الكيلاني-عون-ليبيا11-232x160

أريدُ أن أُقشِّرَ الكلمات كالبرتقال

أريد أن أُزوِّجَ البحرَ للغابة وأكون الشاهد الوحيد بين الوصيفات وجرارهنَّ المليئات بالعسل على الشاطئ أريد أن أكون أب الاثنين وحامل التيجان المرصّعة بالمجازات إلى كوخهما النائم كثأرٍ يربِّي الأقفاصَ لأحلامه لن أقبل بغير ما ...

أكمل القراءة »
سامية

صفيرٌ، صفيرٌ

فيما يفكِّرُ ، وحيداً، في شوارعَ أخرى، أجمعُ صفّاراتٍ في انتظارهِ، و أهذي، كمدينةٍ بلا بَواخرَ ولا قطارات. * * * يقولُ الهذيان المُدُنُ، إناثٌ الصَّفيرُ، شوكةُ الرّيحِ في فمِ الشّيطان و أنا الأنثى التي ...

أكمل القراءة »
كريم-الصياد111

البيان

بيانْ يقرأه الثَّقَلانْ لم يصدره إلهٌ لم تكتبه محبرةُ الدخّانْ لم تنقله شِفاهٌ من كرّاسات الأكفانْ الأرضُ العنوانْ والعُمْر زَمانْ فلماذا لم نأتِ إلى الأرض ونرحل بأمانْ؟ ولنا النساء المغرِقاتُ كالبحر في الأحلامْ ولنا أعمال ...

أكمل القراءة »
علي حبش غلاف

كدمات بغداد

جوربُها معلقٌ على حبل الغسيل ومن جديد أشتهي لحمها وفرشة أسنانها وزجاجة العطر الفارغة قرب النافذة من جديد أتهجّى حياتي على سلم المنزل وأهبط صوب المدينة أشعل أحلامي  بسيجارة الصباح والدمعُ يلتصقُ فوق رأسي كالغيم ...

أكمل القراءة »
صلاح فائق غلاف

أحجار وكتب

عليكَ إخفاء نواياك بين أحجارٍ وكتبٍ. الطريق الى الماضي معبأٌ بضحايا افواههم مكتظّة بعملات زائفة وانصاف كلمات. تحميني شكوكي ، أكتفي بها حين أعبرُ كثبان رملٍ الى يومي الجديد . بدأت حياتي عاشقاً ، حملني ...

أكمل القراءة »
فرطوسي غلاف

صلاة

اهادن وجه ألهتي بالمثول وأركع أمام الاعتياد كي لاتتيه خطاي عن بيتها أمنح وردتي البعيدة  ما تركته في الخسائر والحماقات فالوطن لم يعد مسوراً  بالانتماء ولم تعد راياته تعيد للتقاويم  مواعيد العافية ولأن للرحيل بريقه ...

أكمل القراءة »
بله الفاضل2 غلاف

تَعَاريجْ ..!!

إلَى الْوَلَدِ المُلهَم: مُحْسِنَ خَالِدْ … مَحْضُ قِفَـارٍ ونُفُوقٍ في الْعَيْنِ (1) لَبِسَ الشَّارِعُ ذِرَاعيْهِ فانتفضَ الولدُ في هيئتِهِ الرّاكِضةِ، يَزْرَعَانِ اللَّيْلَ بالْوَثَبَاتِ فيما اللَّيْلُ يُحَدِّقُ في الْمَرْج..!! (2) لِمُوسيقا الرُّوحِ نافذةٌ وفَوْضَى، ترتابُ إن ...

أكمل القراءة »
kamal

العَدَاءُ لِلنِساءِ فِي قَانُونِ النِّظامِ العَام!

(1) بمقالتنا المنشورة في هذا المكان قبل أسبوعين، والموسومة بـ (العداء للغناء والموسيقى في قانون النِّظام العام)، ابتدرنا هذه السِّلسلة على خلفيَّة ما رشح عن نيَّة المشرِّع تعديل هذا القانون السَّاري بولاية الخرطوم منذ 1996م، ...

أكمل القراءة »
آرثر

مع آرثر قبريال ياك

آرثر قبريال ياك، الذي عاش في صباه متنقلاً بين مدن السودان المختلفة، محملاً بحكاويها، وصورها الاجتماعية، ثم رحل إلى القاهرة، منفاه الأول لإكمال دراسته، ومن بعدها هاجر إلى الولايات المتحدة، يبدو – في قصصه – ...

أكمل القراءة »
5

رقصة الرياح

رقصة الرياح أو .. العودة أو .. الهجرة إلى .. الذات بتؤدة .. مفرطة. همس في الذاكرة أو .. نشوة .. الارتواء بالشوق .. بالحنين لهذا الفضاء .. العجيب اللامتناهي الغارق .. بالرموز والإشارات .. ...

أكمل القراءة »
يحيى222

المسجد الجامع بالقيروان (نوايا الانسان وسجايا الحجر)

مثلما بُنيت مدينة القيروان بعد الفتح الإسلامي لشمال أفريقيا، بُني جامعها الكبير ويسمونه أيضا جامع عقبة بن نافع نسبة للقائد الأموي الذي اخضع القيروان كليا في حملته الثالثة عليها عام 665 م . ويقال أن المدينة ...

أكمل القراءة »
2

يا لُغتي البائسة

حدِّثيني عن الموتى عن الآخرين، بالضفة النائمة عن السكون، (الهالكين) والسوسنة- تمام الوقت/ الحبيبةُ الصادقةُ والعِشرون، بعد الألف- تجسُّسُ القصيدة على ليلة الحرب، قالتْ: كم كان وجهك جميلاً! حين التصقتُ بكَ وأنت / تحدثني عن ...

أكمل القراءة »
عاشور1

رقّة مفرطة من رجال غرباء

بلا سبب ظاهرٍ رقّةٌ مفرطة من رجال غرباء. مرّة في باريس التفت نادل نحوي: “عزيزتي لا تنسي سجائرك.” وفي سوق بلندن، عندما أردتُ شراء اسطوانة للبيتلز، تنهّد البائع: “ما الذي يمكنني عمله، يا حبّي، إذاا ...

أكمل القراءة »
4

احترسي أيتها الوردة،انتبه أيها المطر

الظلال التي تكهنت في الزوايا المعتمة كانت محض خرافة والأرض التي ابتلعت البحر كانت تؤدي فريضة انقسامها وأنا لم أعد أكتفي بارتشاف صوتها الذي يأتيني متكسراً وبعيداً أحيانا أشتاق الى توحدها وهو ينادي صهيلي فالزوايا ...

أكمل القراءة »
اسعد العباس1

علتي

(1) كَعُودِ ثِقَابِ اَنْتَظِرُ الكشْطْ وَلَا أَمَلّ! سُحقاً! نَجَوتُ اليَومْ.. كَعَادَتِي لَيْلاً أَضَعُ رَأْسِي فِي الخِزَانَة أُعَلِّقُ هَيكَلِي العَظمِيّ بِمِروَحَةِ السَّقفْ لِيَدُورَ عَكسَ يَومِي هكَذَا… وَهكَذَا أَسْتطِيعُ الخُرُوجَ غَداً بِجِلدٍ جَيِّدْ (2) أَيُّهَا المَارُّونَ فَوقَ ...

أكمل القراءة »
3

لم أضع يدا في كهف ولا قدما في غدير

أنا آدم أول رجل على هذه الأرض كان بمكنتي أن أبقى هناك لكن يدي طالت شرك التفاح ليست ريحا تلك التي عصفت بالأشجار حين نزلتُ إنها أنفاسي أنفاس رجل شلّ الندمُ قدميه. هذه المياه أُريدَ ...

أكمل القراءة »
11

مرسم : خميس النعيمي

خميس النعيمي – تشكيلي من السعودية - خريج اعلام صحافة عمل في مجال البنوك متقاعد حاليا. - شارك في معارض جماعية واقام معرض شخصي في فبراير 2017. - مهتم بالفنون والنقد الفني من دعاة التجديد ...

أكمل القراءة »
مراد منصور

وجوه

عشت في حقول ممتعة ،تسلقت أعواد القمح وقطفت وجه القرية الأصفر ، قطفت كذلك نهود فتيات وشفاها ندية قطفت ليلا ضاريا وليالي هادئة تحولت في لحظة لرجل لا يشبه أحدا ، حتى نفسه وقررت في ...

أكمل القراءة »